Lord Jesus Christ, Son of God, have mercy on me, a sinner

أَيها الرب يسوع المسيح يا ابن الله، إرحمني أَنا الخاطئ

 

 

 

First Sunday of Great Lent (Sunday of Orthodoxy)

Veneration of Icons

17 March 2019

الأحد الأول من الصوم (أحد الأرثوذكسية)

تكريم الأيقونات

 

 

Great Doxology

إستماع Listen

 

 

Divine Liturgy of St. Basil the Great

10.00am

قداس القديس باسيليوس الكبير

إستماع Listen Ακούω

 

 

المديح الذي لا يُجلس فيه

The Akathist Canon and Hymn

 

 

 

 


Troparion of the Resurrection in Tone One

While the stone was sealed by the Jews, and the soldiers were guarding Thy most pure body, Thou didst arise on the third day, O Saviour, granting life to the world. For which cause the Heavenly Powers cried aloud unto Thee, O Giver of Life: Glory to Thy resurrection, O Christ! Glory to Thy Kingdom! Glory to Thy Providence, O Thou who alone art the Lover of Mankind.

طروبارية القيامة على اللحن الأول

إنَّ الحجرَ لما خُتِمَ مِن اليهود. وجَسَدَكَ الطاهِرَ حُفِظَ مِنَ الجُند. قُمتَ في اليومِ الثالثِ أيّها المخلّص. مانِحاً العالمَ الحياة. لذلكَ قوّاتُ السماوات. هتفوا إليكَ يا واهِبَ الحياة. المجدُ لقيامَتِكَ أيها المسيح. المجدُ لِمُلكِكَ. المجدُ لتدبيرِكَ يا مُحبَّ البشرِ وَحدك.


Troparion of the First Sunday of Great Lent in Tone Two

Thy pure image do we venerate, O good One, asking forgiveness of our sins, O Christ our God; for by Thine own will Thou didst ascend the Cross in Thy body, to save Thy creatures from the bondage of the enemy. Thou hast verily filled all with joy, since Thou didst come, O our Saviour, to save the world.

طروبارية الأحد الأول من الصوم باللحن الثاني

لصورتِكَ الطاهرة نسجدُ أَيُّها الصالح. طالبين تركَ الخطايا أَيُّها المسيحُ إلهنا. لأنك قبلتَ أن ترتفع بالجسدِ على الصليب طوعاً. لتُنجي الذينَ خلقتَ من عبوديةِ العدو. لذلك نهتفُ إليكَ بشكرٍ. لقد ملأتَ الكلَّ فرحاً. يا مخلصنا إذ اتيتَ لتخلصَ العالم.

 

Kontakion of Sundays of Lent in Tone Eight

To thee, the Champion Leader, do I offer thanks of victory, O Theotokos, thou who hast delivered me from terror; but as thou that hast that power invincible, O Theotokos, thou alone can set me free: from all forms of danger free me and deliver me, that I may cry unto thee: Hail, O Bride without Bridegroom.

قنداق آحاد الصوم الكبير باللحن الثامن

إني أنا عبدك يا والدة الإله, أكتب لك رايات الغلبة يا جندية محامية, وأقدم لك الشكر كمنقذة من الشدائد. لكن بما أن لك العزة التي لا تحارب, أعتقيني من صنوف الشدائد, حتى أصرخ إليك: افرحي يا عروسا لا عروس لها.

 

THE EPISTLE

For the Sunday of Orthodoxy

Blessed art Thou, O Lord, the God of our fathers.

For Thou art just in all that Thou hast done for us.

The Reading from the Epistle of St. Paul to the Hebrews. (11:24-26, 32-40)

Brethren, by faith Moses, when he was grown up, refused to be called the son of Pharaohs daughter, choosing rather to share ill-treatment with the people of God than to enjoy the fleeting pleasures of sin. And what more shall I say? For time would fail me to tell of Gideon, Barak, Samson, Jephthah, of David and Samuel and the prophets; who through faith conquered kingdoms, enforced justice, received promises, stopped the mouths of lions, quenched raging fire, escaped the edge of the sword, won strength out of weakness, became mighty in war, and put foreign armies to flight. Women received their dead by resurrection. Some were tortured, refusing to accept release that they might rise again to a better life. Others suffered mocking and scourging, and even chains and imprisonment. They were stoned, they were sawn in two, they were killed with the sword; they went about in skins of sheep and goats, destitute, afflicted, ill-treatedof whom the world was not worthywandering over deserts and mountains, and in dens and caves of the earth. And all these, though well attested by their faith, did not receive what was promised, since God had foreseen something better for us, that apart from us they should not be made perfect.

الرسالة

رسالة الأحد الأول من الصوم

مُباركٌ أنت يا ربّ إله آبائِنا

لأنك عدلٌ في كل ما صنعت بنا

فصلٌ من رسالةِ القديسِ بولسَ الرسولِ الأولى إلى العبرانيين

يا أخوةُ بالإيمانِ موسى لما كَبُرَ أبى أَن يُدعى أبناً لابنةِ فرعون. مُختاراً الشقاءَ مع شعبِ اللهِ على التمتُع الوقتي بالخطيئة. ومُعْتَبِراً عارَ المسيحِ غنىً أعظمَ من كنوزِ مِصْرَ لأنه نظر إلى الثواب. وماذا يقول أيضاً: إنه يضيقُ بي الوقتُ إن أخبرتُ عن جدعونَ وباراقَ وشمشونَ ويفتاحَ وداودَ وصموئيلَ والأنبياءَ. الذين بالإيمانِ قهروا الممالِكَ وعَملُوا البرَّ ونالوا الموعدَ وسدّوا أفواهَ الأسود. وأطفئوا  حِدّةَ النارِ ونجوا من حدّ السيفِ وتقوّوا من ضُعفٍ وصاروا أشداءَ في الحربِ وكسروا مُعسكراتِ الأجانب. وأخذتْ نساءٌ أمواتَهنَّ بالقيامةِ وعُذِّبَ آخرون بتوتيرِ الأعضاءِ والضربِ ولم يقبلوا بالنجاةِ ليحصلوا على قيامةٍ أفضل. وآخرون ذاقوا الهزءَ والجلدَ والقيودَ أيضاً والسجن. ورُجموا ونُشروا وامتُحنوا وماتوا بحدّ السيف. وساحوا في جلودِ غنمٍ ومِعزٍ وهم مُعوَزون مُضايقون مجهودون. (ولم يكن العالمُ مُستحقاً لهم)، وكانوا تائهينَ في البراري والجبالِ والمغاورِ وكهوفِ الأرض. فهؤلاء كلهم مشهوداً لهم بالإيمانِ لم ينالوا الموعد. لأنّ اللهَ سبقَ فنظرَ لنا شيئاً أفضلَ أن لا يَكْمُلوا بدوننا.

 

THE GOSPEL

For the Sunday of Orthodoxy

The Reading from the Holy Gospel according to St. John. (1:43-51)

At that time, Jesus decided to go to Galilee. And He found Philip and said to him, Follow Me.  Now Philip was from Bethsaida, the city of Andrew and Peter. Philip found Nathanael, and said to him, We have found Him of Whom Moses in the Law and also the Prophets wrote, Jesus of Nazareth, the son of Joseph. Nathanael said to him, Can anything good come out of Nazareth? Philip said to him, Come and see. Jesus saw Nathanael coming to Him, and said of him, Behold, an Israelite indeed, in whom is no guile! Nathanael said to Jesus, How do you know me? Jesus answered him, Before Philip called you, when you were under the fig tree, I saw you. Nathanael answered Him, Rabbi, Thou art the Son of God! Thou art the King of Israel! Jesus answered him, Because I said to you, I saw you under the fig tree, do you believe? You shall see greater things than these. And Jesus said to him, Truly, truly, I say to you, you will see heaven opened, and the angels of God ascending and descending upon the Son of man.

Children Click here to listen to the Holy Gospel

الإنجيل

إنجيل الأحد الأول من الصوم

فصلٌ شريفٌ من بشارةِ القديسِ يوحنا البشير

في ذلك الزمان أراد يسوع الخروج إلى الجليل فوجد فيلبُّسَ فقال له اتبعني. وكان فيلبُّسُ من بيتَ صيدا من مدينةِ اندراوسَ وبطرسَ. فوجد فيلبُّسُ نثنائيلَ فقال له: أن الذي كَتِبَ عنه موسى في الناموس والأَنبياءُ قد وجدناه وهو يسوعُ ابن يوسفَ الذي من الناصرة. فقال له نثنائيلُ أَمِنَ الناصرةِ يمكن أن يكونَ شيءٌ صالح. فقال له فيلبسُ تعالَ وأنظر. فرأَى يسوعُ نثنائيلَ مُقْبِلاً إليه فقال عنه هوذا إسرائيليٌّ حقّاً لا غشَّ فيه. فقال له نثنائيلُ مِنْ أينَ تَعرفني، فأجاب يسوعُ وقال له قبلَ أن يدعوكَ فيلبسُ وأنتَ تحت التينةِ رأَيتُكَ. أجاب نثنائيلُ وقال له يا معلم أنتَ ابنُ اللهِ أنت ملكُ إسرائيلَ. أجاب يسوعُ وقال له لأني قلتَ لك أني رأيتُكَ تحت التينةِ آمنت، إنك ستُعاين أعظمَ من هذا. وقال له الحقَّ الحقَّ أقول لكم إنكم مِنَ الآنَ تَرونَ السماءَ مفتوحةً، وملائكةُ اللهِ يصعدون وينزلون على ابنِ البشر.

 

 

St. Basil Liturgy Megalynarion

In thee rejoiceth, O full of grace, all creation: the angelic hosts, and the race of men, O hallowed Temple and super-sensual paradise, glory of Virgins, of whom God was incarnate and became a little child, even our God Who is before all the ages; for He made thy womb a throne, and thy body He made more spacious than the heavens. In thee rejoiceth, O full of grace, all creation; and it glorifieth thee.

و خاصة من أجل الكلية القداسة، الطاهرة، الفائقة البركات، المجيدة، سيدتنا والدة الإله الدائمة البتولية مريم.

إن البرايا بأسرها تفرح بك يا ممتلئةً نعمة. محافـلُ الملائكة وأَجنـاسُ البشر أَيهــا الهيكــلُ المتقدّسُ والفـردوسُ الناطق فخر البتولية مريــم، التي منها تجســد الإلـهُ وصار طفلاً، وهو إلهنا قبلَ الدهـور. لأنه صنع مستودعَـك عرشاً، وجعل بطنَك أَرحبَ من السمـاوات. لذلك، يا ممتلئـةً نعمةَ، تفرحُ بك كلُّ البرايا وتمجِّدُكِ.

 

 

في الختام نطوف بالإيقونات المقدسة

 

 

 

The Akathist Hymns (1) تراتيل من المديح لوالدة الإله

 

The Akathist Hymns (2) تراتيل من المديح لوالدة الإله

 

The Akathist Hymns (3) تراتيل من المديح لوالدة الإله

 

تراتيل التريودي باللحن الثامن

 

 

 

 

 

 

 

 

 

HOLY OBLATIONS-ICONS

Our Brothers and Sisters in Christ, who would like to offer Bread for the Sunday Divine Liturgy or to give donation for the Icons of the Church, for their repose of the souls of their dead, health, visitation and salvation and also for the are prayed to call Fr. John on 07.33760540

Email: frjohnkarim@gmail.com

 

 

Prayers

 

Hymns in Arabic , English and Greek

 

Photos Gallery

 

 

Orthodox Links of the Month

Antiochian Orthodox Parish الرعية الأنطاكية الأرثوذكسية

Holy Fathers

 

            

إذاعات أَرثوذكسية

      

S.P.O.Y.S.
St Paul's Orthodox Youth Society

 

 

 

كل عام وأَنتم بخير

 

 Webmaster & Editor Elie Khouri

Subscribe with us

لاستقبال نشرتنا الأسبوعية على  بريدك الالكتروني

Contact us

كنيسة القديس بولس الانطاكية الأرثوذكسية  بريزبن- أَوستراليا

                 St.Paul's Antiochian Orthodox Church    Brisbane-Australia

http://www.stpaulbrisbane.org.au

 

St Paul is a parish of the Antiochian Orthodox Archdiocese of Australia, New Zealand & the Philippines.

 

See Map

 

Brisbane

Beirut

Auckland

Manila

New York


Visit our sponsors